الرئيسية / لبنان / الحريري: الحلّ الوحيد لأزمة النازحين هو بالعودة الآمنة

الحريري: الحلّ الوحيد لأزمة النازحين هو بالعودة الآمنة

أعلن رئيس الحكومة سعد الحريري، في كلمته في مؤتمر بروكسل، أنّ “لبنان حافظ على الإلتزام الذي أعلنه في مؤتمر بروكسل الثاني وذلك بفضل المجتمع الدولي والمؤسسات اللبنانية والمجتمع المدني”.

وأكّد الحريري أنّ “الحكومة تدرك ضرورة المضي قدما بالاصلاحات لإحياء الاقتصاد وخلق الوظائف وسيكون عليها اتخاذ قرارات صعبة لتخفيض الدين”. وقال: “علينا أن نؤمن التمويل المناسب لخطة لبنان للإستجابة للأزمة ونطلب 2.9 مليار دولار ويجب ضمان الإستقرار للمشاريع طويلة الأمد”.

وأضاف: “حكومتي تبقى ملتزمة بالعمل مع هيئات الأمم المتحدة ضمن أي مبادرة تؤمن العودة الآمنة للنازحين السوريين بما في ذلك المبادرة الروسية”.

وقال: “وسط كل التحديات التي تواجه لبنان والمنطقة يجب ألا ننسى أن الحل الوحيد لأزمة النازحين هو بالعودة الآمنة إلى بلادهم بموجب المعاهدات الدولية”، مشيرا الى ان “لبنان لا يستطيع أن يستمر بتحمل الآثار الإقتصادية والإجتماعية لاستضافة مليون ونصف مليون نازح سوري”. 

وكان الحريري أعرب لدى وصوله إلى مقر المؤتمر حيث يترأس الوفد اللبناني عن أمله في “إيجاد حلول ونهاية لمأساة النزوح السوري وتأمين عودة النازحين إلى بلادهم”، داعيا “الأصدقاء والحلفاء لممارسة الضغط على النظام في سوريا لكي يعود النازحون”.

وسئل: لماذا لا تستغلون سياسيا أنكم من الدول التي تستضيف أكبر عدد من النازحين السوريين للحصول على الأموال الكافية؟ أجاب: “لبنان يقوم بواجبه الإنساني المحتم عليه. نحن نود أن نرى نهاية لموضوع النازحين في لبنان، لأنه يشكل عبئا كبيرا على لبنان واللبنانيين جميعا. ونتمنى لو أننا نأتي إلى الاتحاد الأوروبي لكي نناقش موضوع نهاية النزوح السوري في كل من لبنان والأردن وتركيا والعراق. المشكلة قائمة، ولا بد من إيجاد حلول لعودة النازحين بإذن الله”.

وعن نظرته إلى إعادة العلاقات مع النظام السوري وعودة سوريا إلى جامعة الدول العربية؟ قال: “هذا قرار تتخذه الجامعة العربية، ولبنان سيكون مرافقا لهذا القرار. بالنسبة إلينا، هذا القرار لا يتعلق بلبنان بل بالجامعة العربية”.

وعن التعهدات التي قدمت في العام 2018 وأنها لم تصل كلها إلى لبنان، قال: “المجتمع الدولي يجب أن يعرف أن لبنان لم يعد بمقدوره أن يستمر بالطريقة السابقة، وعليه أن يدفع الأموال التي طلبناها، لأنها ليست ترفا، بل لنزوح سوري كبير في بلدنا، وهو مليون ونصف المليون نازح سوري، ويجب التعامل مع هذا الموضوع بكل مسؤولية”.

وعما إذا سيكون هناك “بروكسيل 3 و4″؟ أجاب: “نحن نتمنى ألا يكون هناك بروكسيل 4 و5 و6، نتمنى أن تنتهي الأمور في سوريا وأن يعود كل النازحين. ونحن نرى أن أهم حل للنزوح هو العودة، ولذلك يجب الضغط على النظام في سوريا من قبل كل الأصدقاء والحلفاء، لكي يعود النازحون إلى سوريا. ليس من الطبيعي أن يكون هناك 10 مليون نازح خارج سوريا. هذا أمر غير طبيعي”.

عن المبادرة الروسية قال: “نحن مستمرون بها إن شاء الله”.

عن AL KHABAR ONLINE

شاهد أيضاً

بالفيديو: حشيشة في حديقة جامع في لبنان!

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو تظهر فيه نبتة الحشيشة، مزروعة في حدائق أحد الجوامع. …