الرئيسية / لبنان / بري يسكت كي لا يقول الأخطر

بري يسكت كي لا يقول الأخطر

خرج النوّاب الذين شاركوا في لقاء الأربعاء النيابي بانطباع أن ليس هناك من حلٍّ قريب لمشكلة مرسوم دورة ضباط العام 1994، إذ أن الرئيس نبيه بري الذي فضّل أن يكتفي بما أورده البارحة من تعليق على المشكلة بدا شديد الانزعاج، وعندما ألحّ عليه بعض النواب في أن يتحدث عن ماذا بعد، إلتزم الصمت، بيد أن اللافت في كلام بري هو انه أشار إلى انه لا يريد ان يتحدث في الموضوع حتى لا يقول ما هو أخطر ولم يتضح للنواب المشاركين ما هو هذا الأخطر.

عن AL KHABAR ONLINE

شاهد أيضاً

الباراغواي تصنف “حزب الله” إرهابياً

أدرجت الباراغواي كلا من “حزب الله” و”القاعدة” و”داعش” و”حماس”، على قائمة الإرهاب، وقال وزير داخليتها …